هذا من أهم الاسئلة الموجهة لأطباء عيون الأطفال , حيث ان التحكم في الوقت الذي يمارس فيه الأطفال ألعاب الكمبيوتر, الفيديو ,البلاي ستاشن  اصبح من المشكلات اليومية لكل أم .
في البداية نطمئن الأمهات ان  هذه الألعاب مثل أي نشاط يمارسه الطفل له فوائده وأضراره  وكالعادة كلمة السر هي الاعتدال
من فوائد هذه الألعاب بـالنسبة للنظر  انها تحسن مستوى التركيز عند الطفل وتزيد من التوافق  البصري –الحركي بل إنها قد تستخدم تحت إشراف طبي لتحفيز  العين و علاج أمراض كسل العين وتنشيطها .
أما من  اضرار هذه الألعاب على العين  انه حين يتعرض لها الطفل لفترات  طويلة فإنها تسبب مايسمي بـمتلازمة  النظر للكمبيوتر (computer vision syndrome. CVS)  ومن أعراضها : اجهاض العينين , الصداع, الزغللة , احمرار العينين , الام العينين ,جفاف العينين
كيفية تجنب هذه الأعراض:
بداية ينبغي ألا تاخذ الأم موقفا  هجوميا من هذه الألعاب حيث أن هذا من شأنه ان يزيد من تمسك الطفل  بها ولكن المطلوب تقنين استعمال الطفل لها كالتالي: ينبغي إراحة العين لمدة خمس دقائق كل نصف ساعة , الإهتمام بـالاضاءة مع تجنب وجود انعكاسات على الشاشة ,لا  ينبغي ان تكون الشاشة في مستوى أعلى من رأس الطفل ومن الافضل ان تكون أقل بمقدار 15 درجة من رأسه, الإهتمام بملاحظة أي أعراض تدل على اجهاد العينين واستشارة الطبيب , الكشف الدوري على نظر الطفل